منتدى ام البواقي

عليكم بالتسجيل لانه سيظهر ما لا يظهر للزوار و شكرا
منتدى ام البواقي

WELCOME TO MOUNTADA OUM EL BOUAGHI BY LOTFI KAMEL


    واشنطن توفد بعثة تجارية الى العراق مع انتهاء الدور القتالي لقواتها

    شاطر
    toutilotfi
    toutilotfi
    Admin

    عدد المساهمات : 308
    نقاط : 31558
    تاريخ التسجيل : 30/08/2010
    العمر : 32

    واشنطن توفد بعثة تجارية الى العراق مع انتهاء الدور القتالي لقواتها

    مُساهمة من طرف toutilotfi في الجمعة سبتمبر 03, 2010 2:54 am

    اعلنت وزارة التجارة الامريكية الاربعاء انها ستقود 15 شركة أمريكية منها بوينج وجنرال الكتريك ووامر انترناشيونال في بعثة تجارية الى العراق في أكتوبر تشرين الاول المقبل.
    ونقلت وكالة رويترز عن فرانشيسكوسانشيز وكيل وزارة التجارة قوله ان "العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة والعراق تدخل مرحلة جديدة من الارتباط التجاري. وهذه البعثة ستربط بين الشركات الامريكية والعراقية في شراكة لاعادة بناء الاقتصاد العراقي."
    وجاء هذا الاعلان بعد يوم من اعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما نهاية سبع سنوات من المهام القتالية في العراق وفي وقت يحتاج فيه ذلك البلد الذي مزقته الحرب الى استثمارات في جميع قطاعاته تقريبا.
    وقالت وزارة التجارة ان الحكومة العراقية خصصت ميزانية قدرها 80 مليار دولار لتطوير البنية الاساسية مركزة على عدد من المشروعات الكبيرة في مجالات الانشاءات والطرق السريعة والاتصالات والامن والدفاع.
    واضافت الوزارة انه فضلا عن ذلك فقد ارتفع الناتج المحلي الاجمالي للعراق بأكثر من مثليه منذ 2006 حيث زاد من 57 مليار دولار الى 112 مليارا في 2009.
    ومن الشركات الاخرى التي اختيرت للزيارة امريكا لنقل البضائع وبيل هليكوبتر تيكسترون وبوند لانظمة البناء وكيه.تي للهندسة ومجموعة تيد جاكوب للهندسة وايكون جلوبال للهندسة المعمارية.
    وسيتوجه مسؤولون من هذه الشركات في اكتوبر تشرين الاول الى فندق محاط بحراسة مشددة في بغداد لعقد لقاءات مع كبار مسؤولي الحكومة العراقية واجتماعات ثنائية مع شركاء الاعمال المحتملين في قطاعات مثل الانشاءات والاتصالات والنفط والغاز.
    وضربت العراق الذي يملك ثلث الاحتياطيات العالمية من النفط سلسلة من التفجيرات والهجمات في اغسطس اب مع خفض الولايات المتحدة قواتها الى اقل من 50 الف جندي.
    ويخشى كثيرون من زيادة في العنف في الشهور المقبلة ويتساءلون ان كان العراق مستعدا للدفاع عن نفسه بمفرده لكن مع تراجع العنف بشكل عام عن مستوياته في 2006 و 2007 يزداد الاهتمام الاجنبي بالقيام بأعمال في العراق
    لكن رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي اعلن الثلاثاء بمناسبة انتهاء المهمة القتالية للجيش الامريكي ان القوات الامنية العراقية قادرة على تحمل المسؤولية.
    وقال المالكي: "نحن ملتزمون الانسحاب النهائي نهاية العام المقبل. العراق وشعبه تمكنا من طي صفحة الحرب الطائفية التي لن تعود ولن نسمح بها, ليعيش العراقيون في بلد سيد مستقل، اطمئنكم بقدرة قواتنا الامنية على تحمل المسؤولية."
    لكن وزير الدفاع الامريكي روبرت غيتس سارع الى القول من ان الوقت لا يزال مبكرا للاحتفال بالنصر في العراق، وقال في ولاية ويسكونسن: "لا اقول ان كل شيء على ما يرام في العراق او سيكون بالضرورة كذلك."
    واضاف ان "الوقت ليس للاحتفالات المبكرة بالنصر او للاعتزاز بالنفس، فلا يزال امامنا عمل علينا القيام به ومسؤوليات هناك."


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 23, 2019 3:28 pm